إسرائيل لروسيا: اعتذروا

إسرائيل لروسيا: اعتذروا
إسرائيل لروسيا: اعتذروا

استنكرت إسرائيل، الاثنين، إشارة وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إلى أن الزعيم النازي أدولف هتلر “كان دمه يهوديًا”، وقالت إن هذه مغالطة “لا تغتفر” تهون من أهوال محارق النازي.
ولطالما حاولت إسرائيل منذ بداية الاجتياح الروسي لأوكرانيا في 24 فبراير، أن تحافظ على توازن دبلوماسي في علاقاتها مع كييف وموسكو، غير أن تصريحات لافروف في مقابلة مع قناة “ميدياست” الإيطاليّة بُثّت الأحد أثارت غضبًا.

وندد زعماء عدة بلدان غربية بتصريحات لافروف، واتهم الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي روسيا بنسيان دروس الحرب العالمية الثانية.

وفي مؤشر على العلاقات المتدهورة بشدة مع موسكو، استدعت وزارة الخارجية الإسرائيلية السفير الروسي وطالبت باعتذار.

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت في بيان “مثل هذه الأكاذيب تهدف إلى اتهام اليهود أنفسهم بأبشع الجرائم في التاريخ والتي ارتكبت ضدهم”.

وأضاف “استغلال محارق النازي ضد الشعب اليهودي لأغراض سياسية يجب أن يتوقف على الفور”.

تصريحات لافروف

وأدلى لافروف بتصريحاته ردا على سؤال بخصوص سبب رغبة روسيا في “القضاء على النزعة النازية” في أوكرانيا بينما رئيس البلاد فولوديمير زيلينسكي يهودي.

وقال لافروف، متحدثا من خلال مترجم إيطالي: “عندما يقولون أي نوع من النزعة النازية هذا إذا كنا يهوديا أعتقد أن هتلر أيضا له أصول يهودية لذا فهذا لا يعني شيئا”.

وأضاف: “منذ فترة طويلة ونحن نسمع حكماء من اليهود يقولون إن أكبر معاد للسامية هم اليهود أنفسهم”.

ونددت كييف بتصريحات لافروف، وقال إن “تصريحاته الشنيعة” مهينة لزيلينسكي وإسرائيل وأوكرانيا واليهود.

ولم ترد السفارة الروسية في إسرائيل على طلبات للتعقيب، كما لم يرد لافروف ولا موسكو على طلبات للتعقيب.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق ترمب طلب “المحظور” من البنتاغون
التالى القبض على 15 شخصاً من الهاربين من سجن مليتة الليبي