عوده: لا حل إلا بانتخاب نظيفي الكف

عوده: لا حل إلا بانتخاب نظيفي الكف
عوده: لا حل إلا بانتخاب نظيفي الكف

اعتبر متروبوليت بيروت وتوابعها للروم الأرثوذكس المطران الياس عوده، أن “هناك من يشكك بإمكان قيامة لبنان. بعض اللبنانيين مقتنعون أن لا شيء سيتغير بالانتخابات، لذلك لا جدوى منها. لهؤلاء نقول إن عليهم المحاولة. من لا يزرع لا يقطف ثمارا، ومن لا يعمل لا يجني نتيجة. بلدنا بحاجة إلى من يؤمن به ويعمل من أجل إنقاذه. لبنان بحاجة إلى رجال كبار يقدمون مصلحته على كل مصلحة، يصارحون الشعب ويضعون الخطة الإنقاذية المناسبة من أجل انتشاله من القعر حيث يرزح”.

وأكد أن “لبنان ليس بحاجة إلى علاج مسكن بل إلى حل جذري يوقف الإنهيار ويولد الأمل في النفوس، يحد موجات الهجرة، ويعيد للمواطن كرامته وحقوقه، ويضع حدا للبطالة والفقر والجوع والعوز، ويعيد توحيد المجتمع تحت راية الدولة القوية العادلة، ويعيد الشعب شعبا واحدا، ومجتمعا متراصا، ويضمن حدودا محصنة وسيادة محفوظة. كل هذه لن تحصل إلا إذا قرر اللبنانيون، كل اللبنانيين، التوجه إلى صناديق الاقتراع وانتخاب رجال ونساء أكفياء، نظيفي الكف وحسني السمعة وذوي علم واختصاص وخبرة، وقبل كل شيء مؤمنين ببلدهم ومزمعين على العمل من أجل إنقاذه”.

وقال عوده في عظة قداس الأحد في كاتدرائية القديس جاورجيوس: “دعوتنا اليوم هي إلى الابتهاج بقيامة الرب، وإلى نشر هذه البشرى السارة من دون أدنى شك بحقيقيتها، وأن نسعى إلى الحفاظ على الحضور الإلهي في حياتنا وفي وطننا كي نبقى سائرين في النور القيامي المبهج، نحو الحقيقة الوحيدة، بمؤازرة الروح القدس، آمين”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق تعميم بشأن الانتخابات للبنانيين في أوستراليا
التالى لبنان عشية الفطر.. العوز و”قارب الموت” ينغصان فرحة العيد