الإصلاح ضرورة للتوصل الى اتفاق مع “الصندوق”!

الإصلاح ضرورة للتوصل الى اتفاق مع “الصندوق”!
الإصلاح ضرورة للتوصل الى اتفاق مع “الصندوق”!

يشدد الغرب بحسب ما تقول مصادر اقتصادية مطلعة لـ”المركزية”، على ان رؤية القرارات الفعلية الكبرى تبصر النور، اولوية، ومن دونها لن تكون اي مساعدات او اتفاقات. فالوعود لا تكفي، والنوايا الحسنة ايضا لا تكفي. فالحكومة كانت صادقة في نيتها اقرار الكابيتال كونترول مثلا، الا انه حتى الساعة لم يُقرّ. من هنا، فان المجتمع الدولي سيتعاطى مع لبنان الدولة على اساس الافعال لا الاقوال. وهو يريد الآن اقرار هذا القانون، اضافة الى خطة التعافي الاقتصادي، كما انه يرصد المباشرة بعملية اعادة هيكلة المصارف والشروع بتدقيق جنائي شامل وكامل. فهذه البنود الاصلاحية ضرورية للتوصل الى اتفاق مع الصندوق ولتشجيع الغرب على مساندة بيروت كهربائيا وماليا…

وفق المصادر، الرهان الدولي كبير على ان تفرز الانتخابات المقبلة اكثرية جديدة اكثر قدرة على الاصلاح والتغيير، فيتعاون معها الخارج ويدعمها في نهجها الجديد بما يسرّع عملية انتشال لبنان من الحفرة. ومن غير المستبعد ان تبدأ تباشير التغيير هذا بالظهور قبيل زيارة الحبر الاعظم للبنان في حزيران المقبل.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق مدارسٌ تزيد الأقساط بالدولار.. ولجان الأهل تستنكر
التالى إلى العتمة الشاملة بعد الانتخابات؟