العالم حزين لرحيل الملكة إليزابيث… كيف ودّعها القادة؟

العالم حزين لرحيل الملكة إليزابيث… كيف ودّعها القادة؟
العالم حزين لرحيل الملكة إليزابيث… كيف ودّعها القادة؟

توفيت الملكة إليزابيث الثانية عن عمر 96 عاماً بعدما تدهورت صحتها في الساعات القليلة الماضية ليخلفها ابنها الملك تشارلز.

وفي هذا المجال، انهمرت التعليقات وبرقيات التعزية من قبل قادة العالم.

وقال الرئيس الأميركي جو بايدن، “الملكة إليزابيث الثانية كانت سيدة دولة لا مثيل لها”.

وأضاف، “الملكة إليزابيث كانت أكثر من مجرد ملكة وكانت مصدر فخر لأجيال من البريطانيين”.

وتابع، “الملكة إليزابيث كانت مصدرا للفخر لأجيال من البريطانيين”.

بدوره، أكد الرئيس الألماني أن اليزابيث الثانية كانت رمزاً لـ”المصالحة” مع ألمانيا.

من جهته، أوضح رئيس الوزراء الإسرائيلي يائير لبيد أن الملكة الراحلة تركت خلفها إرثاً من القيادة والخدمة.

من ناحيتها، أكدت رئيسة وزراء اسكتلندا أن وفاة الملكة إليزابيث لحظة حزن بالغة في بريطانيا.

بدوره، أكد رئيس دولة الإمارات أن الملكة إليزابيث كانت صديقة مقربة لدولة الإمارات وقائدة محبوبة، واتسمت فترة حكمها بالكرامة والرحمة والالتزام الدؤوب بخدمة وطنها.

في هذا النحو، أشار الرئيس العراقي إلى أن الملكة إليزابيث رمز عظيم للتاريخ.

كما أشاد الأمين العام للأمم المتّحدة أنطونيو غوتيريش بالمزايا التي تمتّعت بها ملكة بريطانيا الراحلة إليزابيث الثانية من “فضيلة ونعمة وتفان”، منوّهاً بحضورها المثير للطمأنينة على مدى عقود من التغيير الكبير.

أما الملك عبد الله الثاني، فقال، “الأردن حزين لرحيل جلالة الملكة إليزابيث الثانية ملكة بريطانيا”.

من جهته، قال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي إن وفاة الملكة إليزابيث “خسارة لا تعوّض” معرباً عن “حزنه العميق” لهذا النبأ.

وأعرب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عن “تعازيه لملك بريطانيا تشارلز الثالث في وفاة الملكة إليزابيث الثانية”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق 15 دولة تقودها الأسرة الحاكمة في بريطانيا
التالى جونسون يكشف فضيحة إعلامية قبل وفاة الملكة