“المودعون” لـ”المصارف”: محاولة دنيئة للهروب من المسؤولية

“المودعون” لـ”المصارف”: محاولة دنيئة للهروب من المسؤولية
“المودعون” لـ”المصارف”: محاولة دنيئة للهروب من المسؤولية

ردت “جمعية المودعين” على بيان جمعية المصارف، الذي جاء بعنوان “ايها المودعون، الدولة تطيح بودائعكم بشخطة قلم”، معتبرة في بيان، انه “محاولة دنيئة للهروب من المسؤولية التي تقع على عاتق المصارف تجاه الشعب اللبناني كافة”.

أضاف البيان، “يهم جمعية المودعين ان تذكر جمعية المصارف بالاتي:

ان الجهة التي اودع المودعون أموالهم لديها هي المصارف ولم يودعوها لدى مصرف لبنان او الدولة اللبنانية، مع علمنا علم اليقين ان عملية النصب والاحتيال الممنهج التي حصلت كانت عن سابق تصور وتصميم بين ثلاثي لصوص الودائع المكونة من المصارف والمركزي والدولة عبر الاستدانة بالعملات الأجنبية وكانت المصارف تعلم ان الدولة لا تنتج الدولار ولكن جشع أصحاب المصارف بعمليات “الربا” الفاحش من الفوائد أعمى أبصارهم وقامروا بجنى عمر اللبنانيين.

لقد عقدت جمعية المودعين وجمعية المصارف اجتماعات عدة، منذ بداية الازمة حيث حاولت جمعية المودعين اقناع المصارف بتغيير طريقة عملها المجحفة في حق المودعين وكل ما رأيناه جناحان في جمعية المصارف فهناك جناح يرغب بالحل والأخر لا يعنيه شيء وهو المتحكم بقرارات جمعية المصارف”.

وأردف، “ان جمعية المصارف لم تتخذ أي اجراء قانوني قضائي داخليا كان ام خارجيا تجاه مصرف لبنان او تجاه الدولة اللبنانية وهنا تثبت نظريتنا ان اصحاب المصارف والسياسيين هم واحد .

تحذر جمعية المودعين المصارف من محاولة تغيير اتجاه البوصلة وتعيد التذكير ان اموالنا لديكم ونريدها منكم كما هي وانتم من عليكم مقارعة المركزي والدولة وليس المودعون”.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى شائعة ترفع الدولار لما فوق 32 ألف ليرة